مقالات

استدل بالمنطق،

الكاتب \ عايد حبيب جندي الجبلي
علم المنطق في الكون الذي يقبل العقل في الغيبيات الكونية الزمانية مع تقدم الحياة من أشياء مضت من قبل وتم اكتشافه الان وكان في السابق في علم الغيب والعقل والمنطق في زمانها كان لا يقبلها العقل البشري وتسمى في علم الغيبيات وهي أشياء ملموسة في الحياة اليومية الآن فكأنه في عقولنا من الغيبيات الكونية لا يقبلها العقل البشري لعدم تقدم الإبداع البشري في القرون السابقة من قبل مثل الصعود إلي القمر والاستنساخ البشري والطيران والتكنولوجيا البشرية التي من صنع العقل البشري فكانت في علمنا من الغيبيات
فالعقل الإبداعي الذي يصنع لنا شيئا يفوق العقل الذي لا إبداع له فعلي المرء يقدم عقله في التصنيع الإبداعي
ولا يرمي الشيء المبهم له في عقولنا إلي علم الغيب وفي عقول الآخرين إبداع ويخرج علي صورة منفعة للمجتمع الذي من حوله ويجعله وسيلة ملموسة علي أرض الواقع وفي عقول الأخرين مبهم بل هو شيء مستحيل ومثل هؤلاء يدفنون مواهب كثيرة من حولهم من عدم تقدم العقل فإن الله عدد المواهب الخارقة والبسيطة لتبقي منفعة ووسيلة حياة للعالم كله والشيء المستحيل أصبح حقيقة عقلية و بالمنطق ، وفي مراحل الحياة القادمة سوف تخرج ابتكارات تفوق عقل البشر الراقدين بأفكارهم المتقوقعة
قد تكون صورة ‏شخص واحد‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى