مقالات

أنا فقط انسان

بقلم الكاتب صلاح الشتيوي 
أنا لم أكن يوما فلسطيني،
و لا عربي ولا إسرائيلي،
و لا يهودي ولا مسيحي،
و لا افريقي و لا اوروبي ولا امريكي،
و لا شرقي ولا غربي،
و لا شيوعي ولا لبرالي،
أن فقط ببساطة انسان،
أنتمي الى هذا المكان،
أحب كل الناس،فالكل فان ،
لكن ما يجري في هذا الزمان،
قلب حياتي وأصبحت حزين مضان،
لم اعد كما كنت مجرد انسان،
حزن قلبي من كره الانسان للانسان،
ألا متى تقتل الشعوب وتهان،
صمت وصمت ونسيان،
أحزن على كل عريان،
اتألم لكل جوعان ،
احترق حين أرى انسان بردان،
أنا في الأخير انسان،
اسعد لكل من هو فرحان،
أحب الكل ألا من فقد الاحساس و الايمان،
ما يجري بفلسطين لا يفعله شيطان،
و الناس منهم المتفرج والمندد والزنان،
و الناس تدفن احيان تحت البنيان،
فرجها عليهم يا رب يارحمان.
قد تكون صورة ‏‏كوكب‏ و‏الفضاء الخارجي‏‏
موافقة
رفض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى