ادب وثقافه وفن

اليوم احتفالات يوليو في ثقافة طفل الاسكندرية 

متابعة:نوره مصطفى

قام الاطفال بتجسيد غار حراء والحمام و العنكبوت وشبكته وطبق غلة الحمام . كما قام بيت ثقافة القباري بعمل لوحة عن تلك المناسبة من الكانسون

تنوعت احتفالات أطفال الثغر في شهر يوليو مابين دينية ووطنية واستقبل فرع ثقافة اسكندرية برئاسة عزت عطوان أبو شادي العديد من الانشطة لثقافة الطفل برئاسة مروة الحمامصي. سواء داخل المواقع الثقافية التي أصبحت كخلية نحل تعج بالحركة ، أو في المدارس حيث خرج مبدعو ثقافة الطفل ليعطوا من فنهم لأولادنا في المدارس و حتى المستشفيات ذهب إليها الفنانون ليحتفلوا مع الأطفال بأنشطة أسعدتهم . وكانت الاحتفالات ببداية العام الهجري الجديد حيث أقام قصر ثقافة الانفوشي ورشة للخزف بالطين الاسواني

 

وقام الاطفال بتجسيد غار حراء والحمام و العنكبوت وشبكته وطبق غلة الحمام . كما قام بيت ثقافة القباري بعمل لوحة عن تلك المناسبة من الكانسون والفوم وخيوط المكرمية ولونت بألوان الخشب لتصور خيوط العنكبوت و الهجرة المباركة من مكة المكرمة للمدينة المنورة ، أما بيت ٢٦ يوليو فقدم ورشة لصنع كارت معايدة للعام الهجري الجديد يصور غار حراء و الحمامة والعنكبوت من الكانسون والفوم وورق الكوريشه ، وايضا احتفلت مكتبة النزهة مع اطفالنا بمستشفى سموحة الجامعي بورشة فنية عن لعبة على حمامة بيضاء من الورق كرمز للحمامة التي باضت أمام الغار .

 

أما ثورة يوليو فقد قدمت لها ورشا فنية للاحتفال بها فقام قصر ثقافة برج العرب بورشة فنية عن رسم لوحات من الأطفال يجتمع فيها علم مصر مع يد ترفعه ترمز لشعب مصر ، أما قصر ثقافة الشاطبي فقدم لوحة صنعها الاطفال تظهر الاهرامات والنيل وعلم مصر وخريطتها ومساجدها الشهيرة . واحتفالا بعيد الاسكندرية القومي. قام قصر ثقافة الشاطبي ورشة بعمل لوحات عن المراكب في البحر وكذلك مكتبة النزهة التي سجلت معالم الاسكندرية الشهيرة وقت الغروب مثل قلعة قايتباي وكوبري ستانلي و الميناء الشرقية وذلك بتقنية السيلويت وورشة لعمل اسماك مجسمة .

 

كما قام ببيت ثقافة بولكلي بعمل محاضرة عن عيد الاسكندرية القومي الذي يوافق خروج الملك فاروق من الاسكندرية إلى اوروبا وذلك بمدرسة ابن سينا . كما قام بيت ثقافة رشدي بعمل ورشة عن مركب الصيد وشواطيء الاسكندرية . أما مكتبة الشلالات فقد أقامت ورشة بمدرسة أبو العز الحريري عن قاع البحر ومافيه من كائنات بحرية متنوعة و كذلك الغطاسين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى