ادب وثقافه وفن

قد كان قلبك في القساوة لا يرق ولا يلين لكن بدا متغيرا يشكو كماسور حزين

الشاعر خالد. موسى
قد كان قلبك في القساوة لا يرق ولا يلين
لكن بدا متغيرا يشكو كماسور حزين
لا ليس حزنا انما هي حكمة للعاشقين
لا بل حقيقة كل حب خالد مر الدهور
ما لم يكلل بالعذاب لا لم يدون في الكتاب.
ما زلت اهوى ذلك الماضي. وهل ماض يعود
لا لن يعود وانما. قصدي العلاقة من جديد
هيا اتبعيني حطمي كل السلاسل والقيود
لا فرق ما دمنا النسور. ومن ملاعبنا الفضاء
لا رادع لمسيرنا نمشي بوحي ضميرنا.
مالي ارى كل الهواجس والرؤى في مقلتيك
هلا علمت بان حاضرك بدا قاس عليك
ام هل ظننت جمالك الفتان غادر وجنتيك
لا لن ارى هذي الرؤى. فدعي الرؤى وتمتعي.
بشبابك الغض النضر. فالى اللقا انا منتظر.
هذي الحقيقة لا يغيرها سوى راي الاله.
لا لن نضيع باذنه. ما دام يتبعنا هداه.
لا نبتغي الا محبته فيكفينا رضاه.
حتى نعيش بظل رحمته. ونبقى سالمين
من كل اعباء الحياة من الولادة للممات 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى